[
G
e
m
i
n
o
s
]
G
r
o
u
p

Contacts

Head Office

2715 Damac Tower A
Business Bay, Dubai,
United Arab Emirates

info@geminos.ae

+971 4 583 4286

Category: Bussiness

Bussiness

Emirates Scholar Research Center held “Introductory Workshop on Scientific Research and Digital Transformation in Education” for Saif Bin Zayed Academy For Police Science And Security.

Saif Bin Zayed Academy ​for Security & Policing Sciences organized an introductory workshop following with practical workshop with the Emirates Scholar Research Center on August 31, 2022 entitled with “Introductory Workshop on Scientific Research and Digital Transformation in Education.”

Dr. Fawaz Habbal, President of Emirates Scholar Research Center, gave an overview of the ESRC and its importance, as well as his vision to enhance the position of the United Arab Emirates in scientific research. Followed by Dr. Firas Habbal, Editor-in-Chief of the Emirates Scholar Research Center, represented about the importance of scientific research, and how to conduct it in its own way. After that, a practical workshop was held with the attendees, where they exchanged new ideas and topics that inspire them and arouse their interest to conduct research on/

Dr. Firas confirmed that the Emirates Scholar Research Center is always ready to guide and assist them in their scientific field. The main objective of the workshop was to help members motivate, encourage, and assist them and support scientific research on behalf of the country.

Colonel Dr. Saeed Al Khaili mentioned that Abu Dhabi Police also looks forward to the continuous cooperation with Emirates Scholar Research Center in order to promote an innovative vision that supports the research and development environment.

After that, a meeting took place between the Emirates Research Center’s team and the Major General Thani Butti Al Shamsi where shieldswere exchanged in recognition of the joint support and continued fruitful cooperation.

At the end of the meeting, Emirates Research Center team emphasized the permanent cooperation and providing innovative solutions that reflect the modern image of the United Arab Emirates.

Bussiness

Memorandum Of Understanding Signature Ceremony between Curtin University and Emirates Scholar Research Center

 

A memorandum of understanding has been signed in Dubai by Curtin University Dubai and Emirates Scholar Research Center, with the aim of enhancing scientific research and knowledge cooperation and benefiting from the accumulated scientific and research experiences on both sides, as well as supporting the means of partnership between them in the various fields of science and research.

The memorandum was signed by, Professor John Evans, the Pro Vice Chancellor of Curtin University, and Dr. Firas Habbal, the President of Emirates Scholar Research Center. It took place in the presence of the Mr. Khaled Abdalla, a board member of Emirates Scholar Research Center, and from the same party, Dr. Fawaz Habbal, president of Geminos Group, Mr. Yaser Masri, Geminos Group Executive Director, and Ms. Carla Sarkis, Business Development Executive and from Curtin University, Dubai Mr. Salih Ismail, Program Coordinator, College of Information Technology and Engineering.

The areas of cooperation between the two parties include exchanging information and experience, organizing joint scientific and research events, including conferences, seminars, workshops and lectures, and exchanging publications.

Dr. Firas, President of Emirates Scholar Research Center, stressed the importance of this MoU as it enhances the strategic partnership between the Emirates Scholar Research Center and Curtin University in Dubai, which is considered one of the leading scientific and academic institutions in the country.

He added that areas of cooperation outlined in the MoU focus on benefiting from the scientific capabilities of ESRC recruits who will acquire scientific specializations and postgraduate studies through training, qualifying, and refining their skills in many practical fields that prepare them for scientific research. He further added that research also facilitates access to new scientific horizons and knowledge, which in return, will improve the intellectual capabilities of researchers, providing them with the opportunity to work with experts, and benefit from their experience and ideas.

“Today, we are making new progress through this memorandum, which aims to enhance the contribution of scientific research and modern science to sustainable economic development efforts based on knowledge, innovation, and technology, “said Professor John!

“This memorandum emphasize on the importance of the Curtin University’s ambition in preparing a strong group of UAE National researchers capable of serving the country vision, while providing innovative solutions in logistic, technical and social areas.” he added.

“The memorandum seeks to enhance the means of research and scientific cooperation between the two sides in many fields, to achieve their goals of supporting scientific research, expanding knowledge and experience, diversifying their sources, and to serve the community at its best.

We look forward during the coming period to achieving the maximum benefit from the outputs of this memorandum and its contribution to developing the scientific research in the UAE. ” Mentioned Dr. Fawaz.

Finally, both assured that the signing of the memorandum of understanding and cooperation establishes distinguished relations between the two parties and expands the knowledge base to benefit from the experiences of both sides in all areas of common interest, indicating that cooperation between them would contribute significantly to develop informed and sustainable visions and plans that serve the mission of scientific research

Bussiness

إطلاق ثلاث مجلات علمية في مجالات القانون والإدارة والتحول الرقمي

أطلق مركز باحثي الإمارات للبحوث والدراسات ثلاثة مجلات علمية في مجالات القانون والإدارة والتحول الرقمي، المجلة الأولى والمعنية بالأعمال والاقتصاد والدراسات الاجتماعية “EJBESS” والتي تهدف إلى تشجيع البحث النظري وتطبيقاته في مجال اقتصاديات الأعمال وإدارة الأعمال والإدارة ، والاقتصاد ، والدراسات الاجتماعية ، وتعزيز تبادل الأفكار بين العلم والممارسة ، بالإضافة إلى العمل النظري والتجريبي الأصلي التي تناقش أحدث نتائج الأبحاث المعاصرة التي يمكن استخدامها بشكل مباشر وغير مباشر في معالجة القضايا البحثية ومشاركة المعرفة المتقدمة.

أما المجلة الثانية فأٌطلق عليها اسم المجلة الإماراتية لدراسات العلوم التقنية في المجالات القانونية والشرطية “EJPSS” وتسعى إلى تشجيع ممارسي الشرطة والباحثين الأكاديميين على تقديم مقالات للنشر تركز على أحدث الابتكارات التقنية للخدمات الشرطية في العالم الحقيقي مثل الجرائم الإلكترونية والاجراءات الحكومية والإدارة القانونية والتوثيق الرقمي والمشاركة العامة والأمن المجتمعي لتعزيز جميع المعارف في المجالات المختلفة والجوانب المتنوعة في العلوم القانونية والشرطية.

المجلة الثالثة وهي المجلة الدولية للأتمتة والتحول الرقمي والأبحاث العلمية “IJADT” وتستهدف التحديات والفرص لتطوير البرمجيات والبرامج التي تلبي أفضل الممارسات وتجسدها في التطبيقات المؤسسية، بالإضافة إلى أتمتة عمليات الروبوتات وروبوتات البرمجيات وتهدف أيضاً إلى دراسة النماذج الجديدة والأنماط الناجحة للتحول الرقمي، وعلاقة الابتكار والممارسات المبتكرة بالتحول الرقمي.

وبهذا الصدد يقول د. فراس حبال الرئيس الأكاديمي للمركز: “المنصة الإلكترونية وبوابة باحثي الإمارات Emirates Scholar هي فرصة ذهبية للباحثين للتواصل والتسجيل للحصول على بطاقة عضوية تسمح لهم بالوصول إلى كل الدراسات والأبحاث والأوراق البحثية المنشورة، والنشر الأكاديمي في مختلف المجلات العلمية والعالمية، وقد حرصت البوابة على تسجيل وفهرسة المجلة في أهم وأرقى قواعد الفهرسة العلمية مثل Google Scholar , Science Open, Clarivate, CrossRef التي بدورها تعنى بفهرسة وتحكيم المجلات ونشرها دولياً لتعود بالفائدة على الباحثين والتأكيد على أهمية تلك المجلات في دراسة أهم الموضوعات العلمية المعاصرة.

الجدير بالذكر مركز باحثي الإمارات للبحوث والدراسات تأسس لتحمل مسؤولية تطوير البحوث في الإمارات العربية المتحدة والمنطقة العربية بشكل عام إلى جانب المساهمة في تطوير البحث العلمي ونشر الأبحاث العلمية وخدمة الباحثين والمراكز البحثية داخل الدولة.

ويضيف د.حبال: “يقوم المركز بأتمتة الخدمات ودعم التقنيات البحثية مع تزايد الترابط بين العالم الرقمي وصفحات التواصل الاجتماعي عن طريق بوابة بحثية ذكية “emiratesscholar.com” بمفهوم بحثي متخصص لتربط بين الباحثين في الدولة والعالم وتأكيداً على رؤية الإمارات 2021.

Bussiness

اللجنة المنظمة لـ«مؤتمر الحضارة والفنون الإسلامية» تواصل الاستعداد

تواصل اللجنة المنظمة للمؤتمر الدولي العاشر للجمعية العربية للحضارة والفنون الإسلامية، والذي تستضيفه دبي في الفترة من 24 وحتى 27 الجاري، تحت رعاية الشيخ جمعة بن مكتوم بن جمعة آل مكتوم، بمشاركة «مركز باحثي الإمارات» استعداداتها للحدث الدولي الكبير الذي سيحظى بمشاركة 150 أستاذاً جامعياً وخبيراً يمثلون دولاً عدة، وتحت عنوان «الفن وحوار الحضارات – تحديات الحاضر والمستقبل»، وسيقدمون فيه القيم العلمية والثقافية التي تليق بدور وقيمة فاعليات الجمعية العربية للحضارة والفنون الإسلامية في كل الدول التي استضافت النسخ السابقة.

من جانبه، أكد الدكتور فراس حبال، رئيس مركز باحثي الإمارات، أهمية التعاون مع كل الهيئات الثقافية والتراثية في الإمارات، تقديراً للدور الحضاري للدولة في إثراء الحضارة العربية الإسلامية بالمؤلفات والدراسات القيّمة التي تحتل مكانة متميزة يدركها الجميع ينبغي التنويه بها وإلقاء الضوء عليها، موضحاً أن الاهتمام المتواصل بالتراث الحضاري وما يواجهه من تحديات يتمثل بالثنائية المعروفة بالتراث والحداثة وما يعكسه من مواقف أيديولوجية مختلفة تنبه إلى أهمية تحقيق التواصل بين الماضي والحاضر والمستقبل، مع حتمية تجاوز الماضي وضرورة الاعتراف بالتنوع والاختلاف واحترام الرأي الآخر، من أجل مسايرة ركب التقدم والتطور الحضاري.

 وبين الدكتور فراس حبال، أنّ دولة الإمارات العربية المتحدة تمتلك العديد من الجوانب المضيئة والتي ضربت أعظم الأمثلة في الكثير من المواقف الرائدة التي كانت فيها الإمارات مثالاً للعروبة، حيث مشروعاتها الاقتصادية والخيرية التي عمت أرجاء المعمورة منذ المؤسس الشيخ زايد بن سلطان، طيب الله ثراه.

وأشار إلى الجهود التي تبذلها دولة الإمارات العربية المتحدة في المحافظة على التراث الحضاري وسبل إظهار الوجه الحضاري المشرق لحضارتنا وقيمنا وتراثنا في جميع المحافل العلمية والفنية وما لها من معاهد متخصصة في التراث ومتاحف أصبحت الآن تنافس المتاحف العالمية القديمة والمعاصرة.

Bussiness

إطلاق مؤتمر التعاون الاقتصادي بين قواندونغ الصينية ودولة الإمارات ضمن فعاليات إكسبو ٢٠٢٠

تم اليوم الافتتاح الرسمي لأسبوع قواندونغ بجناح الصين في إكسبو ٢٠٢٠ وذلك تحت رعاية مجلس الصين لتعزيز لجنة التجارة الدولية والتي من خلالها أكد البلدان على أهمية العلاقات بين دولة الإمارات والصين٬ وحثا على تعزيز قوة التبادل التجاري والاقتصادي بينهما.

قالت المنسقة الإعلامية لمؤتمر التعاون الاقتصادي غنى الجواهري إن الجناح الصيني في إكسبو استقبل أكثر من ٨٠٠٠٠٠ زائراً منذ بداية المعرض حتى اليوم، إذ سمّت جمهورية الصين جناحها بإكسبو ب (ضوء الصين) وذلك لما سيقدمه من فرص وإنجازات وخاصة بما يخص أسبوع قواندونغ. يقوم الجناح الصيني بعرض الثقافة الصينية بطرق مبتكرة وحديثة وستستمر الصين بإقامة عدة معارض لمشاركة ثقافتها وتاريخها مع أكبر عدد ممكن من الزوار. تعتبر مدينة قواندونغ من أكبر المدن الصينية وأضخمها اقتصادياً إذ تعتبر التجارة فيها من أهم النشاطات الاقتصادية وهي نافذة تداول اقتصادية رئيسية. عزز القنصل العام بدولة الإمارات في مدينة قواندنغ السيد رحمه الشامسي خلال هذا المؤتمر مفهوم الصداقة والتعاون التجاري بين الإمارات والصين، إذ يَعتبر الشامسي دولة الإمارات شريك أساسي للصين. سيوفر أسبوع قواندونغ فرص جديدة للبلدين مما سيساهم في تطوير وتعزيز مجتمع الأعمال المشتركة المستقبلية.

قال المتحدث الرسمي لغرفة تجارة دبي إنه يتطلع لمزيد من التعاون والتشارك مع جمهورية الصين، وأضاف قائلاً إن شراكة الإمارات والصين هي المنصة المثالية للتداول وإن أهداف هذه الشراكة كثيرة أهمها جذب فرص أعمال إماراتية صينية جديدة. وأكد أيضاً أن غرفة تجارة دبي تركز دائماً على بناء علاقات تجارية قوية مع الصين.

أُجري خلال الافتتاح اليوم حفل توقيع مشاريع تعاون قواندونغ ودولة الإمارات العربية المتحدة وذلك بمشاركة عدد كبير من نخبة رجال الأعمال الصينيين والإماراتيين. وتم أيضا إطلاق منتجات بوتيك قواندونغ-الإمارات.

قال نائب رئيس الطاقم الرائد الصيني والذي يعتبر من أهم النواب في حكومة قواندونغ إن هذا الافتتاح هو الفرصة الذهبية لكلا البلدين الإمارات والصين وذلك ليشهد العالم على إنجازات أسبوع قواندونغ التي من خلالها سيتم التعاون والتفاعل التجاري، كما سيتم تسهيل حركة التجارة بشكل أكبر بين الصين ودبي.

أكد الدكتور فواز حبال وهو الرئيس التنفيذي لمجموعة جيمينوس على أهمية المشاركة والتبادل المعرفي والاقتصادي بين الجناحين الإماراتي والصيني وكافة الأجنحة في إكسبو ٢٠٢٠، وذلك لما ستقدمه هذه المشاركة من فوائد اقتصادية وعلاقات تجارية متنوعة مع كافة المشاركين

Bussiness

اكسبو دبي ينظم فعالية “أسبوع مدينة قوانقونغ” في الجناح الصيني

رعاية كريمة من مجلس مدينة قوانقونغ الصينية، وضمن الفعاليات التي انطلقت في اكسبو 2020، نظم الجناح الصيني  فعالية “أسبوع قوانقدونغ الصينية” و الذي أعلنه عنه عبرالمؤتمر الذي عقد في الصين حضوريا، و نقله عبر شبكة الانترنت في دولة الإمارات. وأكد الحاضرون في المؤتمر،  على قوة العلاقات الاقتصادية بين الصين ودولة الامارات العربية المتحدة ، وحجم التبادل التجاري بين البلدين.

وشارك في الفعالية عدد كبير من الشخصيات بضمنهم القنصل العام لدولة الامارات في مدينة قوانغدونغ سعادة رحمة عبدالله الشامسي . والذي اعرب عن حرص الامارات على نمو العلاقات مع الصين، وتعزيز التعاون التجاري بين البلدين. من جانبه كشف رئيس مجلس إدارة العرب والصين للأستثمارات العربية سعادة خالد البلوشي، عن سعي الامارات لتطوير وتعزيز العلاقات التجارية والاقتصادية بين البلدين

كما و أكد الدكتور فواز حبال المدير التنفيذي لمجموعة جيمينوس أن تطوير العلاقات الثنائية بين الصين ودول الخليج بشكل عام، والإمارات بشكل خاص على مدى السنوات الطويلة الماضية، يثبت أن الاحترام والثقة المتبادلة والرؤية المشتركة، هي الأمور التي تُرسي الأساس اللازم لتطوير العلاقات بين الدول.

وتظهر أحدث بيانات وزارة الاقتصاد الإماراتية، أن إجمالي قيمة التبادل التجاري غير النفطي (قيمة الصادرات والواردات مجمعتين) بين الإمارات والصين ارتفعت خلال الفترة بين 2010 و2019، بنسبة تجاوزت% 253.5، فيما بلغ   ،حجم التبادلات التجارية غير النفطية بين البلدين حوالي خمسين مليار دولار خلال العام 2019 ، ويطمح الجانبان إلى زيادته لأكثر من 200 مليار دولار بحلول عام 2030 .

ويرى مراقبون انه مع كل هذه المعطيات تكون مشاركة الصين في اكسبو 2020 ذات أهمية كبيرة، حيث يعتبر جناحها واحدا من أهم وأكبر الأجنحة في المعرض، بمساحة بلغت 4,636 مترا مربعا. فيما يرمز الجناح الصيني إلى الأمل والمستقبل المشرق، واعتمد  تصميمه على المزج بين الثقافتين الصينية والغربية.

فالصين دولة عظيمة تصعد نحو أقتصادها صعودا قويا،  وفيها مدن ذات اقتصاد وتجارة قويتين، ومن اهمها مقاطعة قوانغدونغ الغنية، فالمقاطعة تحوي ثلاث مناطق اقتصادية وهي ( شينتشين- شانتو – زوهاي) من ضمن الأربع مدن  الموجودة في هونغ كونغ، اذ تتمتع هذه المناطق بنظام جباية خاص، منذ ان شرع العمل بها عام ١٩٩٠م، مما  شجع ذلك على تدفق الاستثمارات الاجنبية إليها .

Bussiness

Launching the Economic Cooperation Conference between the Chinese Guangdong and the UAE, as part of Expo 2020

Today 11 January, marked the opening ceremony of the Guangdong Week at the Chinese Pavilion at Expo 2020, sponsored by the China Council for the Promotion of International Trade Guangdong Committee. Through this conference the two countries stated the importance of relations between the UAE and China and encouraged the strengthening of trade and economic exchange between them.

The Chinese pavilion at the Expo has received more than 800,000 visitors since the beginning of the exhibition until today, as the Republic of China named its pavilion the Expo “The Light of China” because of the numerous opportunities and achievements it will present, especially with regard to Guangdong Week.

The Chinese pavilion displays Chinese culture in innovative and modern ways, also it will continue to prepare and arrange several exhibitions and events to share its culture and history with the largest possible number of visitors. Guangdong is one of the largest economic areas in China, as trade in it is one of the most important economic activities. In addition, Guangdong is a major economic trading window.

During this conference, the Consul General of the UAE in Guangdong, Mr. Rhama Al Shamsi, enhanced the concept of friendship and trade cooperation between the UAE and China. Furthermore, Al Shamsi considers the UAE a key partner to China. Guangdong Week will provide new opportunities for the two countries, which will contribute to the development and strengthening of the future joint business community.

The official spokesman of the Dubai Chamber of Commerce said that he is looking forward to more cooperation and partnership with the Republic of China. Moreover, he stated that the UAE-China partnership is the ideal platform for trading, and there are many objectives from it and the most important one is attracting new Emirati Chinese business opportunities. He also assured that the Dubai Chamber of Commerce has always focused on building strong trade relations with China.

A signing ceremony of Guangdong-UAE cooperation projects was held today, with the participation of many Chinese and Emirati businessmen. Guangdong-UAE boutique products were also launched.

The vice president of the leading crew, who is considered one of the most important representatives in the Guangdong government, said that this launching is a brilliant opportunity for both countries, the UAE and China. Furthermore, he stated that it will facilitate the trading movement through Dubai and China.

Dr. Fawaz Habbal, CEO of Geminos Group, emphasized the importance of participation and knowledge and economic exchange between the UAE and Chinese pavilion and with all pavilions at Expo 2020, due to the economic benefits that this participation will provide and various commercial relations with all participants.

Bussiness

The Conclusion of the Economic Cooperation Conference between the Chinese Guangdong and the UAE

Today, January 13th, the last day of the Economic Cooperation Conference was held between Guangdong City in the Republic of China and the UAE. During this conference, the CEO of Dubai Exports Development Corporation, Saeed Al-Awadi, stated and assured the importance of having such strong and historical relations between the UAE and China. Al-Awadi said that this partnership has carried commercial and economic benefits over the years to the public and private sectors in the two countries. Mr. Saeed also added that the UAE-Chinese relations contributed to the development of the two countries’ economies and was a turning point for them in most of the various commercial fields. The media coordinator of the Economic Cooperation Conference, Ghina Al-Jawahry, said that the conference dealt with several axes, the most important of which is the strengthening of Emirati Chinese ties and the consideration of China as a key and important partner for the UAE. The conference invited investors that are willing to invest in Guangdong to participate in the Guangdong Week at Expo 2020, to learn more about the merits of this economic city and learn more about the methods of investing in it. Another important topic discussed during the conference was the inclusion of useful tips for participating entrepreneurs in investments in Guangdong, which included four key points summarized expanding the field of trade cooperation in the areas of science, technology, and innovation in various regions in Guangdong. Guangdong City is a fertile land for various projects, future plans, entrepreneurship, and investments. Many enterprises have succeeded in becoming stronger and bigger in Guangdong, taking advantage of the rare development opportunities, and achieving fruitful results through opening-up, cooperation, mutual benefit, and progress. Dr. Firas Habbal, The Academic President of the Emirates Scholars Gateway, expressed his gratitude for participating in this cooperative conference between China and the UAE for the exchange of academic experiences and information related to technology, innovation, and creativity. Dr. Habbal also considered that participating in this kind of conference carries a lot of mutual benefits with many elite Chinese and Emirati businessmen. “Expo 2020 is a gateway for the private sector to participate and trade exchange with countries of the world to learn about the latest methods and technology and openness to the global market, which positively affects the private business sector,” said Lana Al-Modarres, Marketing Marketing of Geminos Group. She added, “The Geminos Group is always keen to be present and participate in international and commercial events, especially academic ones, and we also believe in the importance of trade exchange with the People’s Republic of China and its main role in the innovative technology sectors.”

Bussiness

استعراض تقنيات الذكاء الاصطناعي في مشاريع الطاقة والبنية التحتية

شاركت وزارة الطاقة والبنية التحتية، في فعاليات الدورة الـ 37 للمؤتمر الدولي للأتمتة والروبوتات في البناء بتنظيم IAARC، والذي تستضيفه عبر تقنية الاتصال المرئي «عن بعد»، مدينة كيتاكيوشو اليابانية، بمشاركة عالمية بارزة.

ويعد المؤتمر تجمعاً عالمياً للمتخصصين والعلماء في مجال أتمتة والروبوتات في البناء، ويتم خلاله مناقشة وعرض أحدث ما توصلت إليه التقنيات الذكاء الاصطناعي في مجالات الأتمتة والروبوتات المختصة بالبناء والتشييد. حيث تم المشاركة من بـ 5 أوراق بحثية من قبل وزارة الطاقة والبنية التحتية، في مختلف المجالات التخصصية. وتم استعراض بحث بعنوان «استخدام تقنية الشبكات العصبية للتنبؤ في تحديد مخاطر في مرحلة التخطيط لمشاريع البناء»، وتم خلال المناقشة شرح الخوارزميات الذكية التي تم استخدامها في تعلم الآلة لإمكانية التنبؤ بالمخاطر المتوقع حدوثها في المشروعات وتأثيراتها، بدءاً من عملية التخطيط. كما تم استعراض ورقة بحث بعنوان: «التحقق الأوتوماتيكي في الكشف عن جودة علامات وتخطيطات الطرق باستخدام آلية الكشف المرئي في التعلم الآلي»، ويعتبر هذا البحث، إثراء في علم التحقق، وتأهيل المشروعات لدى التنفيذ، من خلال استخدام تقنيات الذكاء الاصطناعي، بالكشف عن الأخطاء الواقعة في المشروعات، وتحليلها وإعطاء الحلول البديلة لها.

Bussiness

UAE- Ministry of Energy showcases smart practices at ISARC in Japan

Emirates News Agency ( DUBAI, 29th October, 2020 ) — The Ministry of Energy and Infrastructure showcased the smart applications it adopted through various projects, during its participation in the 37th International Symposium on Automation and Robotics in Construction, ISARC, held via video conferencing in Kitakyushu, Japan.

The two-day conference is a global gathering of specialists and scientists in the use of automation and robotics in construction, which showcases the latest artificial intelligence, AI, technologies.

Contributions from all continents at ISARC provide the major platform for delegates to exchange views and information and discuss how they might work together on new projects.

The ministry presented five research papers explained by specialist officers on the use of neural network technology to predict risks in the planning stage of construction projects; the use of automatic verification to detect the quality of road signs and layouts by using a visual detection mechanism for machine learning; modern trends in monitoring data related to projects overseen by the ministry and traffic data on the federal road network; the UAE’s AI strategy, and self-checking robotics algorithms used in construction projects.

The participants of the conference stressed that the ministry aims to harness and invest in AI technologies, to develop the energy, infrastructure, housing and transport sectors.

The UAE, represented by the ministry, will host the 38th edition of the ISARC in 2021, which shall be held under the slogan, “Tomorrow is Today: Co-Creating the Future of Infrastructure 5.0.”